الداخلية تعلن عن إجراءات للحد من الرشى والفساد الإداري بتشكيلاتها
2020/11/22
 
1178

بغداد / المورد نيوز
أعلنت وزارة الداخلية، اليوم الأحد، عن إجراءات للحد من الرشى والفساد الإداري في تشكيلاتها، فيما أكدت استمرارها بملاحقة قتلة الناشطين والإعلاميين.
وقال المتحدث باسم الوزارة اللواء خالد المحنا لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إن "الوزارة اتخذت العديد من القرارات لتقليل موضوع الرشى والفساد الإداري في تشكيلات وزارة الداخلية، منها استبدال بعض القادة، وتسهيل إجراءات الدوائر الخدمية والجنسية والمرور لكي يكون هناك تحجيم لظاهرة الرشى، مؤكدا اتخاذ إجراءات سريعة بحق من يثبت تورطه بالفساد".
وبشأن قتل الناشطين والإعلاميين أوضح المحنا، أنه "تم التوصل وإلقاء القبض على العديد من المتهمين بخطف وقتل الناشطين والإعلاميين خلال الفترة الماضية"، مؤكدا أن "الوزارة أعلنت عن البعض منهم والبعض الآخر هرب خارج العراق ومازالت التحقيقات والملاحقة مستمرة".
وحول الوضع الأمني، أكد المحنا أن "القوات الأمنية باتت تمتلك الإمكانيات والخبرات التي تمكنها من مسك الأمن"، لافتا إلى أن هناك تعاونا سابقا كان بين وزارتي الدفاع والداخلية للعمل بصورة مشتركة لكون الظرف الأمني في حينه يتطلب هكذا في ظل التهديدات الإرهابية، أما الآن اختلف الوضع من الناحية الأمنية".
وأضاف، أن "التهديدات الآن تتمثل بالجريمة المنظمة والمخدرات والجرائم الإلكترونية، جميعها تتطلب وجود قوات لديها خبرة في مجال الأمن لكي تتم مواجهتها".
وأشار إلى أن "الحكومة عازمة على نقل الملف الأمني إلى وزارة الداخلية".
الاستبيان
هل ترى ان التغييرات في المناصب العليا التي أجراها الكاظمي تندرج ضمن "المحاصصة الحزبية"؟