وزير البيئة يبحث مع سفراء بريطانيا وفرنسا وألمانيا وكندا اهم القضايا البيئية
2023/11/20
 
164

بغداد/ المورد نيوز

اكد وزير البيئة نزار ئاميدي خلال لقائه اليوم الاثنين، بسفراء كل من بريطانيا وفرنسا وألمانيا وكندا نجاح الحكومة العراقية بالانفتاح على المجتمع الدولي وتعزيز روح الصداقة وشراكات العمل في قطاع البيئة لاسيما ملف التغيرات المناخية.

واستعرض وزير البيئة بحسب بيان للوزارة وتلقته ايرث نيوز، "استعدادات العراق للمشاركة في مؤتمر الاطراف في دولة الامارات العربية المتحدة والدعم والتنسيق لرؤية العراق والبرامج والخطط والمشاريع المختلفة والاستثمار التي اعدتها الوزارات القطاعية واستعدادات فريق التفاوض لطرح مشاريع وبرامج التخفيف والتكيف في مواجهة اثار التغير المناخي إضافةً إلى الدعوة للمساهمة في رفد العراق بالخبرات والتجارب في تطبيق الاستراتيجية للحد من التلوث 2023-2030 والانتقال إلى عراق اخضر مستدام".

وبين ئاميدي "تشكيل لجنة وطنية للتغيرات المناخية برئاسة وزارة البيئة وعضوية الوزارات القطاعية ، وجهود العراق لدعم الاقتصاد الاخضر المستدام واحداث تنوع اقتصادي ، واطلاق وزارات النفط والكهرباء وهيئة الاستثمار العراقي للمشاريع الاستثمارية داخل الجناح العراقي ، والدعوة للمشاركة في مؤتمر اقليمي من المزمع عقده في بغداد مطلع العام المقبل".

ئاميدي اضاف بانه "تم اعداد ورقة ورؤية عراقية تتضمن 4 محاور سيتم تناولها في 28 COP وهي الهدف العالمي للتكيف ، تمويل المناخ ، الخسائر والأضرار وموضوع التخفيف مع التركيز على موضوع نقل التكنولوجيا وبناء القدرات ، لدعم تحقيق اهداف التنمية المستدامة"، مؤكدا بان "الوزارة تسعى إلى تأسيس شركة عامة مرتبطة بالبيئة متخصصة في متابعة سندات الكاربون للاستفادة من اليات التمويل الدولي وتشكل تحولا جديا في جهود العراق بتفعيل الية الكاربون" .

من جانبهم، أعرب السفراء عن "رغبة بلادهم في توسيع آفاق التعاون مع العراق، واثّنوا على الجهود التي تقدمها وزارة البيئة "، معربين عن "استعداد بلدانهم لتنفيذ مشاريع استثمار الطاقات المتجددة واستغلال الغاز المصاحب والاستخدام الامثل لمصادر المياه واستعداد المؤسسات العلمية والجامعات للدخول في المجال البيئي ، وكذلك المنظمات غير الحكومية والقطاع الخاص والخبراء للعمل في العراق ودعم جهوده للحد من تغير المناخ وتداعياته".

الاستبيان
برأيك ايهما افضل؟