انهيار عدد من صوامع القمح بمرفأ بيروت
2022/08/04
 
49

متابعة/ المورد نيوز

انهار عدد من صوامع الحبوب في مرفأ بيروت  اللبناني، تزامنًا مع إحياء الذكرى الثانوية الثانية للانفجار الذي تسبب في مقتل المئات وإصابة الآلاف، إلى جانب تدمير المرفأ وخرجه عن العمل، عام 2020.

وسائل إعلام لبنانية، أوضحت أن الانهيارات في الصوامع من الجهة الشّمالية للصوامع القمح في مرفأ بيروت.

وخلال الساعات الماضية، أخلت الأجهزة الأمنية محيط الصوامع بالمرفأ، كما أخلت مركز الدفاع المدني وفوج الإطفاء الذي يبعد حوالي مئتين وأربعين مترًا عن الصوامع.

صوامع القمح بمرفأ بيروت

ووفقًا لصحيفة النشرة اللبنانية، أكد رئيس شعبة العلاقات العامة في فوج الإطفاء علي نجم، أنه هناك احتمال سقوط صومعة أو 3 كحد أقصى لكن لا أحد يستطيع تنبؤ كم صومعة سوف تسقط، لأن هناك ترابط بين بعضها البعض.

وفي وقت سابق، أعلن وزير البيئة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال، ناصر ياسين، أن الخوف فقط من الغبار المتناثر جراء انهيار الجزء الشمالي من صوامع مرفأ بيروت، موجها بـ ضرورة ارتداء الكمامات في المنطقة المحاذية للمرفأ.

وأوضح وزير البيئة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال، في تصريحات لوسائل إعلام لبنانية، أن صوامع القمح في مرفأ بيروت كانت تحت المراقبة منذ وقت طويل والآن باقي الصوامع ستكون تحت المراقبة أيضًا.وأشار ناصر ياسين، إلى أن الجزء الشمالي من صوامع مرفأ بيروت كان الأكثر تأثر بالانفجار الذي وقع في العام الماضي، مشيرا إلى أنه كان يجب إزالته لكن ذلك لم يحدث. 

وتعرض المرفأ لانهيار أجزاء من الصوامع المتواجدة به، قبيل نهاية شهر يوليو الماضي، بعدما اشتعلت بها النيران خلال الأيام الماضية.


الاستبيان
هل ترى امكانية تشكيل حكومة جديدة من قبل الاطار التنسيقي؟