تقارير أميركية: كارثة كورونا في الهند تؤثر على صناعات عالمية هامة
2021/05/11
 
29

متابعة / المورد نيوز

 

حذرت تقارير صحفية أميركية، الثلاثاء، من أن موجة كورونا المرعبة التي حطمت الأرقام القياسية بالهند تهدد بوقف التعافي الاقتصادي في البلاد، وإرسال موجات من الصدمة عبر العديد من الصناعات العالمية الهامة.

وقالت شبكة "سي إن إن" الاميركية، انه " لا يزال ثالث أكبر اقتصاد بآسيا يعاني منذ أسابيع للسيطرة على الزيادة الهائلة بأعداد إصابات ووفيات كورونا حيث يتم تسجيل مئات الآلاف من الحالات الجديدة كل يوم، حيث يعيد خبراء الاقتصاد توقعاتهم للنمو هذا العام، في إشارة مقلقة لبلد غرق بالركود العام الماضي لأول مرة منذ ما يقرب من ربع قرن، بعدما فرضت الحكومة إغلاقا على مستوى البلاد".

واوضحت أن "رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي، رفض حتى الآن، دعوات فرض إغلاق شامل مجددا حتى مع إعلان العديد من المناطق قيود شديدة".

واضافت الشبكة، أن "العديد من الصناعات العالمية التي تعتمد على الهند تنظر بقلق لما يحدث، ففي حال تعمقت الأزمة، فإن كل شيء بدءا من الملابس وحتى الصناعات الدوائية والخدمات المالية والشحن العالمي يمكن أن يتأثر".

ولفتت الى أنه "حوالي 80% من تجارة السلع العالمية من حيث الحجم يتم نقلها على متن السفن، وفقا لمؤتمر الأمم المتحدة العالمي للتجارة والتنمية، وتوفر الهند العديد من أطقمها".

واضافت أن "أكثر من 200 ألف من بين ما يقدر بـ 1.7 مليون بحار على مستوى العالم هم من الهند، وفقا لجاي بلاتن، الأمين العام في غرفة الشحن الدولية، والذي اضاف أن العديد منهم لديهم رتب ضباط وأدوار تتطلب مهارات مهمة".

ومع منع العديد من الدول الرحلات الجوية من الهند، من المستحيل بالفعل نقل العمال الهنود إلى الموانئ حول العالم وتبديل الطواقم.

من ناحية أخرى، تأثرت حملة التطعيم العالمية ضد كورونا بالتفشي في الهند التي تنتج أكثر من 60% من كل اللقاحات المباعة عالميا.

الاستبيان
برأيك اي الوزراء أدناه افضل أداء في حكومة الكاظمي