هل باتت مواقع التواصل الاجتماعي سلاحا بيد الفصائل الفلسطينية؟
2021/02/04
 
51

المورد نيوز

تشعر قادة السلطة الفلسطينية بالقلق وعدم الارتياح من الحملات العدوانية التي تُنشر على وسائل التواصل الاجتماعي ضد السلطة الفلسطينية. 
وفي تصريحات نقلها التليفزيون البريطاني قالت مصادر مسؤولة بالسلطة الفلسطينية إنه الواضح أن من يدشن هذه التغريدات هم من نشطاء الحركة في قطاع غزة ، وبحسب مسؤولين في جهاز الأمن الوقائي ، ازداد عدد المنشورات أو التغريدات التي تنتقد السلطة خاصة مع اقتراب موعد اجتماع الأقسام في القاهرة.
وقال مصدر مسؤول للصحيفة إن مثل هذا السلوك من حماس معروف ، واستراتيجية مماثلة تم تنفيذها قبل اجتماعات مهمة بين حركتي فتح وحماس ، ولهذا تستخدم وكالات الأنباء الداعمة لها مثل صحيفة الرسالة نت ، وموقع شهاب الالكتروني ومنصاته ، ووكالة صفا الإخبارية للانباء أيضا ، بالإضافة إلى صحيفة الأخبار اللبنانية الداعمة للحزب. 
يذكر أن القيادي في الحركة خليل الحية أعرب مؤخرا في لقاء له مع وسائل إعلام عربية وعالمية ضرورة أن تعبر حماس عن صوتها وآرائها في برامجها الإخبارية ولآذان الجمهور الفلسطيني من ناحية أخرى فإن السلطة الفلسطينية ترى أن مثل هذه الأساليب والسلوكيات قد تؤثر سلباً على اقتراب المفاوضات في القاهرة

الاستبيان
برأيك كمتابع الى ماذا تتحول بناية جامع الرحمن؟