بريطانيا تستبدل صواريخ بحرية أمريكية بأخرى من النرويج
2022/11/24
 
129

متابعة/

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية يوم الأربعاء أن البحرية البريطانية ستحصل على صواريخ مضادة للسفن نرويجية الصنع.

وتؤكد وزارة الدفاع البريطانية أن الصواريخ من هذا النوع، التي  تنطلق بسرعة ما دون سرعة الصوت، يمكنها تدمير الأهداف في البر والبحر على مسافة تصل إلى 185 كيلومترا.

وستحل هذه الصواريخ البحرية النرويجية محل صواريخ "هاربون" الأمريكية، والتي تخطط المملكة المتحدة لإحالتها إلى التقاعد في عام 2023.

وسيجري بداية تثبيت هذه الصواريخ النرويجية على ثلاث سفن تابعة للبحرية الملكية. وستكون صواريخ "NSM" النرويجية جاهزة للاستخدام بحلول أوائل عام 2024.

كما جرت الإشارة إلى أن استخدام الصواريخ الجديدة سيزيد من قابلية التشغيل البيني للبحرية النرويجية مع أساطيل الدول الحليفة، بما في ذلك ألمانيا وكندا والنرويج وبولندا والولايات المتحدة، التي لديها فعلا أو ستستخدم قريبا صواريخ "NSM".

وصرّح وزير الدفاع البريطاني بن والاس قائلا: "يعود تاريخ التعاون الدفاعي بين المملكة المتحدة والنرويج إلى سنوات عديدة. والاتفاقية الجديدة تعزز شراكتنا مع أحد أقرب الحلفاء، وفي الوقت نفسه تقوي أسطولنا الملكي بقدرات هجوم أرض-أرض جديدة".

يشار إلى أن الاتفاق بشأن تثبيت صواريخ نرويجية على السفن البريطانية جرى في أوسلو، حيث وصل وزير الدفاع البريطانية إلى هناك يوم الأربعاء.

الاستبيان