(نهضة وطن) يستلهم انتفاضة تشرين: النظام الحالي وصل الى أعمق صراعاته
2021/11/09
 
2058

بغداد / المورد نيوز

 

شدد حزب "نهضة وطن" على استلهام انتفاضة تشرين وشجاعتها وإقدامها لترسيخ بناء دولة قائمة على نظام سياسي يحترم الهوية الوطنية، ويحفظ حقوق المواطنين السياسية والاقتصادية والاجتماعية، ويصون كرامة أبنائه دون تمييز على أسس طائفية او قومية. وقال الحزب في بيان إن:" ان المشهد السياسي الحالي وصل الى مرحلة تنبئ بحتمية سقوط هذا النظام المحاصصي المنفعي الذي عبث بمقدرات وثروات الشعب واستهان بكرامته" واضاف أن:" المرحلة الراهنة تتطلب بروز قوى وطنية تحمل على عاتقها شرف ومسؤولية الأخذ بأيدي أبناء البلد نحو بناء نظام سياسي يعالج التحديات ويصحح المسارات الخاطئة وصولا الى ايجاد مخارج جديدة للتغيير والبناء والنهوض." مشيرا الى أن "توقيت اعلان نهضة وطن، الذي  يتزامن مع انتهاء الانتخابات التشريعية والاعلان عن نتائجها، بمثابة التأكيد أن الحزب ومؤسسيه وأعضاءه ومؤيديه لا تحركهم الدوافع الشخصية المنفعية المباشرة والضيقة رغبة في الوصول الى مراكز السلطة"  لافتا الى أهمية التأسيس الواعي للمرحلة القادمة التي لا بد ان "يقودها ابناؤها المخلصون الذين تحركهم دوافع وطنية قوامها المدنية والديمقراطية الجادة الساعية الى سيادة القانون والعدالة الاجتماعية والبناء والنهوض" واضح البيان أن :"النظام الحالي وصل الى أعمق صراعاته والتي تشهدها الساحة السياسية في اللحظة الراهنة والمتمثلة بمحاولات الانقلاب على مسرحية الانتخابات والقفز على ما انتجته، مما يمثل اعلانا عن انغلاق روافد النظام الديمقراطي الناشئ ووصوله الى مرحلة انهياره." واكد البيان أن "المطلوب في المرحلة القادمة الانفتاح على الجمهور الذي يمثل القاعدة والدعامة الرئيسة للحزب، واستكمال الخطوات التأسيسية له وتأمين مصادر استمراره، بما يتضمنه من إشراك الشباب والمرأة والشخصيات التي يمكن أن تغني التجربة الحزبية وتعزز فرص نجاحها"

وفيما ابدى أكاديميون وناشطون واعلاميون وشخصيات مستقلة استعدادهم للانضمام الى نهضة وطن، سيتم تحديد موعد عقد المؤتمر التأسيسي في غضون الايام القليلة المقبلة.

الاستبيان
من هو أفضل رئيس وزراء بعد 2003؟