تفاعلات هامة عقب لقاء الرئيس الفلسطيني برئيس البنك الدولي
2021/10/12
 
63

المورد نيوز 

التقى رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس مؤخراً مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن. وأكد الرئيس أن البنك سيواصل سياسته الداعمة لمشاريع تحسين البنية التحتية ونمو المؤسسات المالية ، كما جاء بعد الاجتماع الأخير في رام الله مع رئيس مجلس الإدارة أبو مازن في الخامس من أكتوبر الجاري.
وأطلع عباس رئيس البنك الدولي على الجهود التي تبذلها السلطة الفلسطينية بهدف تحقيق التنمية في البلاد ، أبرز التحديات التي تواجهها رام الله بسبب الإجراءات المفروضة عليها من الجانب الإسرائيلي. وثمّن الرئيس عباس دعم البنك الدولي للاقتصاد الفلسطيني، بغاية دعم التنمية ومشاريع البنى التحتية، وبناء المؤسسات في فلسطين، وفق وكالة الأنباء الفلسطينية وفا.
وأكد الرئيس الفلسطيني "التزام دولة فلسطين ببناء المؤسسات، وفق سيادة القانون، والشفافية، والحكم الرشيد".
وقد أصدرت الحكومة الفلسطينية العديد من القوانين اللازمة، منها قانون الشركات، وقانون تنظيم قطاع الاتصالات، بهدف التشجيع على الاستثمار وخلق التنمية.
وأطلع الرئيس عباس، رئيس البنك الدولي، على "المعيقات التي تعترض التنمية والنهوض بالاقتصاد الفلسطيني، وفي مقدمتها ممارسات الاحتلال الإسرائيلي، وانخفاض المساعدات الخارجية".
وأكد عباس على "التزام دولة فلسطين بالعمل السياسي، والشرعية الدولية، طريقًا لإنهاء الاحتلال، ونيْل الشعب الفلسطيني حريته واستقلاله".
من جانبه، جدّد "مالباس"، تأكيده على "تقديم الدعم للتنمية والبنية التحتية، وبناء المؤسسات الفلسطينية". وثمّن رئيس البنك المركزي، "ما تمّ إقراره من قوانين فلسطينيةٍ داعمةٍ للتنمية والاستثمار، وهو ما سينعكس إيجابًا على النمو الاقتصادي، ويحفّز الاستثمار في العديد من القطاعات".

الاستبيان
من هو أفضل رئيس وزراء بعد 2003؟