حركة الوفاء العراقية: الأحزاب الكبيرة فقدت قاعدتها الشعبية
2021/09/13
 
579
بغداد/ المورد نيوز 
 كشف الاكاديمي والمرشح عن حركة الوفاء العراقية محمد عبد الرضا السيلاوي، عن انحسار قاعدة تأييد الاحزاب الكبيرة في محافظات الوسط والجنوب، لوقوفها وراء تشكيل الحكومات المتعاقبة، طيلة السنوات الماضية وفشلها في تلبية متطلبات الشعب العراقي.
وقال السيلاوي في بيان، ان "المرحلة الحالية شهدت متغيرات في مزاج الناخب العراقي بصورة عامة، والعشائر بصورة خاصة حيث ادركت ان الفشل الواضح للأحزاب الكبيرة بدا جليًا في التجربة السياسية الماضية".
  واضاف أن "حظوظ الاحزاب الكبيرة المهيمنة  على المشهد في محافظتي النجف الاشرف وكربلاء المقدسة تراجعت، والدليل  توجه المزاج العام  نحو اختيار شخصيات مستقلة وفقدان الثقة بأحزاب معروفة".
 واوضح أن "الأحزاب الكبيرة فقدت قواعدها الشعبية، لأنها كانت سببا في  تراكم الازمات من خلال تشكيل حكومات كرست المحاصصة الحزبية والطائفية ".
 واكد أن "بوصلة الناخبين تحولت نحو مرشحين يمثلون الشباب المدني أصحاب شعار الوطن أولا، والعراق دولة مؤسسات لا إقطاعيات دينية".
وكان الأمين العام لحركة الوفاء العراقية الدكتور عدنان الزرفي قد دشن حملته الانتخابية  بحفل كبير شهدته العاصمة بغداد في الرابع من الشهر الجاري ، اعلن خلاله انطلاق الحملة الدعائية ، تمهيدا لخوض الانتخابات المبكرة بأكثر من ستين مرشحا ومرشحة   يمثلون عموم محافظات العراق باستثناء إقليم كوردستان.
الاستبيان
من هو أفضل رئيس وزراء بعد 2003؟