منصات التواصل الاجتماعي تتحول إلى سلاح دقيق ومهم على الساحة الفلسطينية؟
2021/01/21
 
119

المورد نيوز

 

تتواصل ردود الفعل السياسية على الساحة الفلسطينية خاصة المتعلقة بالمقاومة عقب نشر قناة " شبكة أخبار غزة" على اليوتيوب لفيديو خاص يهاجم فيه أحد نشطاء كتائب القسام حركة حماس وقادتها.

وقال أحد نشطاء كتائب القسام ويدعى باسل الصالحية  في هذا الفيديو إن قادة حركة حماس يتصرفون بلا مبالاة ويضرون بأمن الحركة ، الأمر الذي اثار جدالا واسعا بالحركة.

ويشير تقرير بثه التليفزيون الالماني ونقلا عن مصدر رفيع في حماس أن الصالحية كان ناشطا في كتائب القسام ، وكان يحظى باحترام كبير ويعمل في صفوف حماس منذ سنوات عديدة ، الأمر الذي يزيد من دقة التصريحات التي أدلى بها أخيرا.

ويشير التقرير إلى أن وراء هذا الفيديو مسؤولون من حماس خارج غزة لديهم الرغبة في إضعاف القيادة داخل غزة ، وتجهيز أنفسهم للانتخابات المقبلة.

غير أن النقطة الأبرز هي زهور سلاح منصات التواصل الاجتماعي كأداه يستخدمها المتنافسون في الانتخابات الفلسطينية.

وتشير صحيفة الغارديان إلى أهمية هذه النقطة ، مشيرة غلى أن دخول منصات التواصل الاجتماعي كأداة بارزة الان يستخدمها الكثير من المتنافسين السياسيين في حماس يعكس قوة التنافس الانتخابي والسياسي بالحركة . ونبه التقرير إلى استغلال بعض من الفرق أو القيادات التابعة لحركة حماس والمتواجدة في الخارج لهذا التسجيل من الذي بثه الصالحية أو غيره من الفيديوهات ، الأمر الذي يزيد من حساسية هذه القضية.

الاستبيان
برأيك كمتابع الى ماذا تتحول بناية جامع الرحمن؟