شيء في الخداع الرياضي .. !
2021/11/24
 
1100

حسين الذكر

 

بعض الدول تعيش عقود وسنوات طويلة تحقق انتصارات كبرى في كرة القدم للفئات العمرية .. فهم ابطال اسيا والعرب والخليج والعالم .. واذا اما اقيمت بطولة في المريخ سيكون لهم كلمة فيها .. لكن حضورهم الميداني  على مستوى المتقدمين لا وجود ولا اثر له اطلاقا  .. القاعدة العلمية تقول : ( تنشئة صحيح تعني منتخب صح .. اما النتائج فتحصيل حاصل هذا الصحيح .. ) !

الفئات العمرية باي نظام متحضر لا يراد منها تحقيق الانتصار ورفع الكؤوس .. فذلك ممكن بطرق متعددة .. سيما في البيئة المفتقدة لقيم القانون ومركزية الدولة .. اما الواجب الاهم في تلك العملية طويلة الامد التي تبدا منذ الصغر وتستمر حتى نهاية المشوار الكروي كلاعبين ومدربين ومستشارين .. يراد منها بناء منتخبات كروية متقدمة قادرة على الحضور في كاس العالم كاهم معيار وقيمة متحققة  للبرهان على صحة الخطط  والاستراتيج والعمل ...  فالاساس الصحيح يؤدي الى نتائج صحية لا تقبل الشك اطلاقا ..  غير ذلك من انتصارات وان تحققت بجهود تكاد تكون فردية يشاد بها ... لكنها يجب ان لا تحجب وتغطي عيوب المراحل ومسؤولية المؤسسات التي اسند اليها شرف قيادة دفة الملف الكروي وضرورة ان تحقق شيء فعلي فيه ..

الاستبيان
من هو أفضل رئيس وزراء بعد 2003؟